السفارة المصرية بروما تتابع التحقيق في وفاة مواطن بالسجن فى إيطاليا

أعلنت وزارة الخارجية المصرية، اليوم الأربعاء، أن قنصل السفارة المصرية لدى روما توجه إلى جزيرة صقلية، للوقوف على أحدث المستجدات في التحقيقات التي تُجرى عن وفاة مواطن مصري بأحد السجون الإيطالية.

ونقل بيان عن الوزارة، إن المستشار أيمن ثروت -القائم بالأعمال بالإنابة بالسفارة المصرية في روما- صرح بأن القنصل أكد للمسؤولين الإيطاليين الأهمية القصوى لسرعة انتهاء التحقيقات بشأن الحادث في أسرع وقت ممكن.

وقال ثروت إن قنصل السفارة «التقى بكل مسؤولي السجن الذي حدثت فيه واقعة الوفاة ورئيس النيابة ومدير الأمن، وذلك للوقوف على ما تم في التحقيقات التي تجريها السلطات الإيطالية، والتعرف على نتائج تقرير الطب الشرعي والاطلاع على التفاصيل المرتبطة بحالة المواطن قبل الوفاة».

وأضاف ثروت أن «السفارة المصرية في روما سوف تتابع نتائج التحقيقات مع السلطات الإيطالية أولاً بأول، وسيتم الإعلان عن النتائج فور الحصول عليها»، بحسب البيان. كان وزير الخارجية المصري سامح شكري كلف، الأحد الماضي، السفارة المصرية في روما بمتابعة واقعة وفاة مواطن بأحد سجون إيطاليا وإجراء تحقيق شامل حول أسباب الوفاة وإطلاع الجانب المصري عليه في أسرع وقت، واستيضاح جميع التفاصيل بشأن حالة المواطن قبل وفاته.

المزيد من بوابة الوسط