مصر تدين انفجارًا بجنوب بغداد وتؤكد تضامنها مع الشعب العراقي

دانت مصر التفجير «الإرهابي» الذي وقع الخميس، في ساحة وهران بمنطقة الحبيبية شرق العاصمة العراقية بغداد، وأسفر عن 50 قتيلا و55 مصابا.

وقدمت وزارة الخارجية، في بيان نشرته الصفحة الرسمية للوزارة بـ«فيسبوك»، «تعازي الدولة المصرية –حكومة وشعبًا– لدولة العراق الشقيقة ولأسر الضحايا، متمنية للمصابين الشفاء العاجل».

وقال الناطق باسم الخارجية، أحمد أبو زيد، إن مصر تؤكد وقوفها وتضامنها الكامل مع الجمهورية العراقية في مواجهة ظاهرة الإرهاب «البغيضة»، من أجل القضاء على تنظيم «داعش» واستعادة الاستقرار إلى ربوع العراق كافة.

وقالت مصادر أمنية عراقية إن 50 شخصًا على الأقل قتلوا في تفجير سيارة ملغومة في جنوب بغداد، وأصيب 55 آخرون في أكثر هجوم دموية في العراق هذا العام.

وأعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن التفجير.

المزيد من بوابة الوسط