السيسي: موقف مصر ثابت برفض التدخل في الشؤون الداخلية لليبيا

ناقش الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ورئيس الكونغو برازفيل، دنيس ساسو نجيسو، الأزمة الليبية خلال اجتماعهما في العاصمة الإثيوبية (أديس أبابا)، مساء الأحد.

وقال الناطق باسم رئاسة الجمهورية المصرية، السفير علاء يوسف، في تصريحات نقلتها «بوابة الأهرام»، إن السيسي شدد على «موقف مصر الثابت برفض التدخل في الشؤون الداخلية لليبيا، واحترام إرادة الشعب الليبي وسيادة الدولة الليبية على أراضيها، ودعم مؤسساتها الوطنية، وضرورة استناد أي حل سياسي إلى اتفاق الصخيرات بهدف التوصل إلى التوافق اللازم بين الأشقاء الليبيين».

كما أكد السيسي، بحسب ما نقل عنه الناطق باسم رئاسة الجمهورية «أهمية إعلاء المصلحة الوطنية الليبية فوق أية مصالح ضيقة، والحفاظ على وحدة التراب الوطني الليبي، بالإضافة إلى ضرورة تكامل الجهود الإقليمية والدولية من أجل سرعة التوصل لحل للأزمة الليبية».

وتناول اللقاء تطورات الجهود المبذولة لحل الأزمة الليبية في ضوء اجتماع اللجنة الأفريقية رفيعة المستوى حول ليبيا، الذي عُـقد منذ أيام في برازافيل بالكونغو، وشاركت فيه دول جوار ليبيا.

وأشاد الرئيس الكونغولي بالدور الذي تقوم به مصر لدعم التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية وحرصها على الحفاظ على مقدرات الشعب الليبي، وفق «الأهرام».

وتطرق اللقاء كذلك إلى الأوضاع في القارة الأفريقية، خاصة في منطقة وسط أفريقيا، وضرورة تعزيز العمل الأفريقي المشترك بما يدعم جهود إرساء السلام واستعادة الاستقرار في المنطقة.

المزيد من بوابة الوسط