السيسي يزور الكاتدرائية للتهنئة بعيد الميلاد: إحنا واحد

زار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم الجمعة، مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، لتقديم التهنئة للمسيحيين بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

وحضر القداس، العديد من المسؤولين والشخصيات العامة، بينهم عمرو موسى، الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية.

واستهل السيسي زيارته بتفقد الكنيسة البطرسية برفقة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بعد تجديدها بعد التفجير «الإرهابي» الذي ضربها مؤخرا.

وردد الحضور هتافات عالية: «بنحبك ياسيسي» ودوت الزغاريد في أنحاء الكنيسة.

وقال السيسى «إحنا واحد وبنحبكم ومفيش شكر على واجب، سنة سعيدة علينا كلنا إن شاء الله، وزي دلوقتى السنة اللى فاتت قلنا اتأخرنا عليكوا فى ترميم الكنائس وقداسة البابا لم يتحدث معى أو يطلب مرة واحدة هذا الموضوع وهو حق له ولكم».

وأضاف الرئيس، خلال احتفال عيد الميلاد الجديد: «وعدتكم وأرجو تقبل التأخير وكل الكنائس التى أضيرت تم ترميمها بشكل كويس، كنيسة فى المنيا وكنيسة فى العريش ناقصة اللوحات الزيتية وخلال أسبوع هتكون خلصت».

ويزور السيسي الكاتدرائية للعام الثالث على التوالي، بعد زيارتها أوائل عامي 2015 و2016، لتهنئة المسيحيين بعيد الميلاد المجيد آنذاك.