مصر ترحب باتفاق الأطراف السياسية في الكونغو

رحبت مصر بالاتفاق الموقع مؤخرا بين الأطراف السياسية في الكونغو الديمقراطية لإنهاء الخلاف السياسي الداخلي.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد في بيان عبر الصفحة الرسمية للوزارة بـ«فيسبوك»، إن «الاتفاق يمثل خطوة إيجابية على طريق تحقيق الاستقرار السياسي بالكونغو الديمقراطية»، داعيا كافة الأطراف السياسية إلى احترام الاتفاق والبدء في تنفيذه مع إعلاء المصلحة العليا للبلاد من أجل الحفاظ على مقدرات شعب الكونغو الديمقراطية وتحقيق آماله.

وتوصلت المعارضة والحزب الحاكم في جمهورية الكونغو الديمقراطية إلى اتفاق يتنحى بموجبه الرئيس جوزيف كابيلا عن السلطة بعد اضطرابات شهدتها البلاد الفترة الأخيرة راح ضحيتها العشرات.

ووقع قادة المعارضة في جمهورية الكونغو الديمقراطية في أول أيام عام 2017، اتفاقا مع حزب الرئيس جوزيف كابيلا يدعوه للتنحي بعد الانتخابات التي يجب أن تجرى قبل نهاية عام 2017.

وكان وسطاء من الكنيسة الكاثوليكية في الكونغو قد كثفوا ضغوطهم على الجانبين لأسابيع من أجل توقيع اتفاق يهدف إلى تجنب الانزلاق إلى الفوضى وربما إلى حرب أهلية أخرى بسبب قرار كابيلا عدم التنحي بالرغم من انتهاء مدة ولايته قبل أكثر من أسبوع.

المزيد من بوابة الوسط