مصر: إعادة إطلاق عملية السلام بين فلسطين وإسرائيل تحتاج لتعاون مع ترامب

قالت وزارة الخارجية المصرية، إن إعادة إطلاق عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين تحتاج لجهد كبير خلال المرحلة المقبلة.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية تعليقًا على كلمة كيري، الأربعاء، «إن مصر تقف على استعداد دائم للمشاركة في هذا الجهد ورعايته مع شركائها الإقليميين والدوليين، وفي مقدمتهم الإدارة الأميركية الجديدة، وبالتواصل المباشر مع طرفي النزاع، استنادًا إلى ما لديها من خبرة وتجربة تاريخية تتسم بالشمولية والواقعية».

وأشار إلى أن المبادئ التي طرحها وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، لإحياء عملية السلام في الشرق الأوسط، «تنسجم في معظم جوانبها مع التوافق الدولي والرؤية المصرية، لكن تظل العبرة دائمًا في إرادة التنفيذ»، بحسب الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية بـ«فيسبوك».

وتابع: «إن الرؤية التي طرحها وزير خارجية الولايات المتحدة سوف تحتاج بطبيعة الحال إلى دراسة وتقييم شامل»، مشيرًا إلى أن الوزير كيري تحدث بشأن جوانب متعددة من تلك الرؤية مع وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال الأشهر الأخيرة في إطار تواصله مع الأطراف الدولية والإقليمية الرئيسية.

وقال كيري، في خطاب له الأربعاء، «إن حل الدولتين بات في خطر شديد»، وأوضح: «إن مبادئ حل الدولتين تشمل حدودًا آمنة ومعترفًا بها دوليًّا بين إسرائيل ودولة فلسطينية تتوافر لها مقومات الحياة ومتماسة جغرافيًّا استنادًا إلى حدود العام 1967 قبل أن تسيطر إسرائيل على الضفة الغربية والقدس الشرقية وقطاع غزة».

 

المزيد من بوابة الوسط