كاميرات المراقبة تؤكد عبور أنيس العامري لفرنسا

قال مصدر قضائي فرنسي، اليوم الاثنين، إن المشتبه به التونسي في هجوم الشاحنة الذي أودى بحياة 12 شخصًا في سوق لعيد الميلاد في برلين الأسبوع الماضي مر على ما يبدو بمدينة ليون الفرنسية لدى فراره إلى إيطاليا.
وقال المصدر إن لقطات لكاميرات مراقبة أظهرت أنيس العامري في محطة قطارات ليون بار ديو يوم الخميس، ويعتقد مسؤولون أنه اشترى من المحطة تذكرة إلى شامبيري بين ليون والحدود الإيطالية، بحسب «رويترز».

وقتل العامري بالرصاص قرب ميلانو في إيطاليا في الساعات الأولى من صباح الجمعة بعدما أشهر مسدسًا في وجه رجال الشرطة الذين طالبوه بإبراز أوراق هويته. ويحقق المسؤولون الفرنسيون في كيفية وصوله إلى ليون بعد هجوم 19 ديسمبر في برلين والذي أعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عنه.

المزيد من بوابة الوسط