«المركزي المصري» ينشئ صندوقًا استثماريًّا بقيمة 5 مليارات جنيه

قرر البنك المركزي المصري إنشاء صندوق عاجل لتجديد الفنادق والقرى السياحية والمراكب النيلية العائمة في البلاد بمبلغ خمسة مليارات جنيه وبفائدة 10 % على الجنيه.

وفي لقاء مع مستثمرين بمحافظة جنوب سيناء السياحية، الأحد، أوضح محافظ البنك طارق عامر أن الصندوق «يهدف إلى مساعدة أصحاب تلك الفنادق والقرى في تجديد وصيانة منشآتهم خلال هذه الفترة، خاصة بعد حالة الركود السياحي التي يشهدها القطاع، بشرط جدية المستثمرين وأن يمتلك من المنشأة 30 % على الأقل».

وأشار إلى أنه ستتم دراسة حالات المستثمرين المتعثرين كل حالة على حدة، كما قرر تأجيل سداد ديون الفنادق السياحية والفوائد المستحقة لنهاية 2018، وعدم إضافة أي مستثمر متعثر في التصنيف الائتماني، وفق «أصوات مصرية».

وشدد محافظ البنك المركزي على ضرورة استخدام خامات وأدوات صناعية مصرية في تجديد الفنادق، منعًا للتعامل بالدولار، الذي اقترب سعر صرفه في البنوك من 20 جنيهًا.

وأعلن البنك المركزي في أوائل نوفمبر الماضي تحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، ما أدى إلى انخفاض كبير في قيمة العملة المحلية، وتبع ذلك ارتفاع أغلب أسعار السلع.

 

المزيد من بوابة الوسط