مصر تتسلم غواصة ألمانية ثانية في يونيو المقبل

أعلنت القوات البحرية المصرية أن القاهرة ستتسلم غواصة ثانية من طراز 1400/290 من ألمانيا في يونيو المقبل.

ونقلت وكالة «أنباء الشرق الأوسط» عن قائد القوات البحرية، الفريق أسامة ربيع، قوله: إن «مصر بلد محوري وكان لا بد من تعزيز قدرتنا البحرية بتلك الغواصات الحديثة التي تسلمنا منها واحدة من أصل أربع غواصات من  الطراز نفسه، لتضيف إلى قدرات البحرية المصرية ومن ثم القوات المسلحة المصرية».

وعن رفع قدرات القوات البحرية، وما إذا كان اكتشاف حقول الغاز بالمياه الإقليمية بالبحر المتوسط سببًا رئيسيًا لذلك، أوضح الفريق ربيع -في تصريحاته- أن «الأمر لا يتعلق فقط بحقول الغاز ولكن لدينا مكاسب اقتصادية مثل البترول، كما ندعم أيضًا قواتنا البحرية للدفاع عن مياهنا الإقليمية، وكذلك مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية وتهريب السلاح والبضائع غير خالصة الرسوم الجمركية، كل هذه أشياء تحتاج إلى أسطول قومي قوي قادر على الدفاع عن المصالح المصرية ويحمي الأمن القومي المصري».

وفيما يتعلق بالطاقم الفني المصري الذي تلقى تدريباته في ألمانيا، قال: «لقد دربنا الأطقم المصرية تدريبًا قاسيًا وشاقًا على مستوى عالٍ، وحينما حضروا لألمانيا كان قد تم تأسيسهم وظهروا بصورة تليق باسم البحرية المصرية وأصبحوا قادرين على استيعاب التكنولوجيا الحديثة والعودة بالغواصات المصرية والتي سوف نتسلمها في الإسكندرية عن قريب بإذن الله».

ووقعت مصر، الإثنين، مراسم تسلم الغواصة الأولى (طراز 1400/290) في ترسانة شركة تيسن كروب بمدينة كيل الألمانية، بحضور قائد القوات البحرية المصرية.

وكان زيجمار جابريل نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، قال خلال زيارته إلى القاهرة في أبريل الماضي إنه لا توجد قيود من ألمانيا على تقديم أسلحة إلى مصر.