سيارات ليبية لزفاف العروسين في مناطق مصرية

شنت الإدارة العامة لمباحث التهرب الضريبى في مصر، برئاسة اللواء يسرى خليفة مساعد وزير الداخلية، حملات أمنية موسعة لضبط السيارات المهربة جمركيا والواردة عن طريق ليبيا «تريبتيك»، وظلت فى البلاد بعد انتهاء مدة التصريح المؤقت لها دون سداد الجمارك.

وأضافت الإدارة في بيان نشرته وسائل إعلام مصرية، «أسفرت التحريات أن أصحاب تلك السيارات يقومون بإدخالها من ليبيا ودفع رسوم الدخول لمدة لا تتجاوز الثلاثة أشهر، وبعد انتهاء المدة يقومون ببيعها بأسعار أقل من قيمتها بكثير».

وأوضحت أن السيارات المتواجدة فى البلاد ماركات «بورش وهامر وبى إم دبليو»، وتقدر الجمارك المستحقة على السيارة نحو 2.5 مليون جنيه، ويقوم أصحاب السيارات ببيعها بعد انقضاء مدة «التريبتيك» بأسعار قليلة جدا تتراوح بين 60 و80 ألف جنيه.

وأشارت الإدارة إلى أن أصحاب معارض السيارات يشترون تلك السيارات ويقومون بتأجيرها في الأفراح لزفاف العروسين.

وانتهت الإدارة العامة لمباحث التهرب الضريبي إلى أن الحملة الأمنية التى شنتها الإدارة على منطقتى 6 أكتوبر وإمبابة بمحافظة الجيزة نجحت في ضبط 25 سيارة مهربة من ليبيا بتلك الطريقة.