الداخلية تكشف ملابسات وفاة بطلة منتخب مصر للمصارعة النسائية

أعلنت وزارة الداخلية المصرية أن التحريات كشفت ملابسات وفاة بطلة منتخب مصر للمصارعة النسائية ريم مجدي، حيث تبين أن والد المتوفاة -الذي كان يتولى تدريبها- قام بتعنيفها عقب انتهاء التدريب يوم الحادث والتعدي عليها أمام زميلاتها لتقصيرها في التدريب.

وقالت الوزارة في بيان عبر صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك» الأربعاء إنه «أثناء استقلالهما (ريم ووالدها) السيارة بصحبة والدتها وشقيقتها -وهم في طريقهم للمنزل- واصل والدها تعنيفه لها، فقامت المتوفاة بفتح باب السيارة وإلقاء نفسها خارجها مما نتج عن ذلك إصابتها التي أودت بحياتها».

وأضاف البيان أن «والد ريم أقر بصحة ما جاء في التحريات وتراجع عن ادعائه بتعرضها لحادث سير، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية».

وتوفيت ريم مجدي بطلة مصر وأفريقيا في المصارعة النسائية الأحد الماضي. وكان والدها قال إن نجلته توفيت بسبب حادث سير تعرضت له أثناء عبورها طريق «الإسماعيلية - القاهرة» بالقرب من قرية المنشار بالكيلو 11 دائرة مركز الإسماعيلية.

وحصلت ريم مجدي -في يوليو الماضي- على الميدالية الذهبية في بطولة أفريقيا للمصارعة تحت سن 17 سنة في الجزائر، كما حصلت -في سبتمبر الماضي- على الميدالية البرونزية في بطولة العالم لمصارعة الناشئين التي أقيمت بجورجيا، حيث شاركت بصفتها بطلة أفريقيا.