وصول «الشحنات البترولية» البديلة عن النفط السعودي الموانئ المصرية

أعلنت وزارة البترول المصرية أنها أنهت تعاقدها على الكميات المطلوبة من المواد البترولية، البديلة عن المنتجات التي لن توردها شركة «أرمكو» السعودية لمصر الشهر الجاري.

وأضاف الناطق باسم وزارة البترول، حمدي عبد العزيز، لـ«أصوات مصرية»، أن بعضًا من الكميات التي تم التعاقد عليها وصل بالفعل إلى الموانئ المصرية وأن الباقي سيصل قريبًا.

وأوضح أن الوزارة وفرت الاعتمادات المالية اللازمة لشراء الكميات المطلوبة من المواد البترولية خلال الشهر الجاري، متابعًا أن منتجات أرامكو التي تصل لمصر شهريًّا تمثل 40% من المواد البترولية التي تستوردها مصر.

وأضاف: «إن الاحتياطات الحالية من المنتجات البترولية تكفي متطلبات السوق، ويتم ضخها بشكل منتظم يوميًّا في السوق من قبل وزارة البترول».

وقال مسؤول مصري، إن شركة «أرامكو» الحكومية السعودية، أبلغت الهيئة العامة للبترول، بالتوقف عن إمدادها بالمواد البترولية خلال شهر أكتوبر الجاري، ما حدا بهيئة البترول لأن تطرح مناقصات ضخمة لشراء مواد بترولية لتعويض الكميات التي لن توردها «أرامكو».

ووافقت السعودية على إمداد مصر بمنتجات بترولية مكررة بواقع 700 ألف طن شهريًّا لمدة خمس سنوات، بموجب اتفاق بقيمة 23 مليار دولار بين شركة «أرامكو» السعودية والهيئة المصرية العامة للبترول، جرى توقيعه خلال زيارة رسمية قام بها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لمصر هذا العام.

المزيد من بوابة الوسط