الشاهد يسير على خُطى سلفه في أولى جولاته الخارجية

يُؤدي رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد أول زيارة خارجية له منذ توليه منصبه، إلى الجزائر يوم الأحد القادم.

وهذه الزيارة، هي الأولى للشاهد خارج تونس، تأكيدًا على استمرار تقليد سياسي ودبلوماسي تونسي، أصبح مترسخا مفاده تخصيص رئيس الحكومة أول تنقل خارجي له، إلى الجارة الجزائر.

ويلتقي رئيس الحكومة التونسية في الجزائر نظيره عبدالمالك سلال، والرئيس عبدالعزيز بوتفليقة. وسيرافق الشاهد في الزيارة وفد يضم وزراء الخارجية والدفاع والاستثمار.

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية التونسية، أذاعه راديو «جوهرة اف ام» المحلي، إن «رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي استقبل صباح الأربعاء بقصر قرطاج رئيس الحكومة يوسف الشاهد، واطلع على برنامج الزيارة المرتقبة للجزائر».

وتناول لقاء السبسي والشاهد الوضع الأمني في تونس، ونتائج المفاوضات بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل بشأن الأوضاع الاقتصادية. كما قدّم الشاهد عرضًا حول كل من ميزانيّة الدولة لسنة 2017، والندوة الدولية للاستثمار في تونس.

المزيد من بوابة الوسط