فرنسا تؤكد سعيها لإنجاح مؤتمر الاستثمار في تونس

استقبل رئيس الجمهورية التونسي الباجي قائد السبسي الجمعة بقصر قرطاج، الوزير الأول الفرنسي السابق جان بيار رافران.

وأكد جان بيار رافران سعي فرنسا لحشد مجهوداتها لإنجاح المؤتمر الدولي للاستثمار بتونس الذي سينتظم شهر نوفمبر القادم، تجسيدا للمستوى المتميّز للعلاقات الثنائيّة التاريخيّة الفرنسيّة التونسيّة والمصير المشترك للشعبين الصديقين، بحسب الصفحة الرسمية للرئاسة التونسية بـ«فيسبوك».

واقترحت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني الخميس، مضاعفة المساعدة المالية التي يخصصها الاتحاد الأوروبي للجمهورية التونسية لتصبح 300 مليون يورو في 2017، لمواجهة الأزمة الاقتصادية لهذا البلد.

وقالت المفوضية الأوروبية إن هذا المبلغ يعني تقريبًا مضاعفة المساعدة حيث كان معدلها في السنوات الثلاث الأخيرة نحو 170 مليون يورو سنويًا، بحسب «فرانس برس».

وأضافت موغيريني في مؤتمر صحافي ببروكسل عقدته بحضور يوهانس هان المفوض الأوروبي للعلاقات مع دول الجوار «يتركز دعمنا على الشباب والاستثمار في الشباب (..) وهي مسألة عاجلة اجتماعيا».

المزيد من بوابة الوسط