مصر تعتمد على قوة علاقتها بروسيا لحل أزمة الصادرات الزراعية


علق وزير الخارجية المصري سامح شكري على ما يثار حول ملف صادرات الحاصلات الزراعية المصرية إلي روسيا، موضحًا أن العلاقات القوية بين البلدين كفيلة بالتوصل إلى تحقيق المنفعة المتبادلة.
وأضاف شكري في تصريحات صحفية على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه في إطار العلاقات القوية التي تجمع البلدين، وفي ضوء حاجة مصر إلى زيادة صادراتها إلى السوق الأوروبية، يمكن التوصل إلى حل يحقق المنفعة المتبادلة.
وأكد الوزير المصري، وفق ما نقلت وكالات الأنباء عنه، أن العلاقات القوية كفيلة بحل المشاكل ذات الطبيعة الفنية، وفقًا للوائح الدولية على الصادرات الزراعية.