الصحافة التونسية مشيدة بخطاب الشاهد: «ساحر في انتظار إنجازات ملموسة»

أشادت معظم الصحف التونسية السبت بالخطاب «الناجح» لرئيس الوزراء الجديد يوسف الشاهد الذي ألقاه الجمعة في البرلمان قبل نيل حكومة الوحدة الوطنية الجديدة الثقة.

وبعد يوم طويل من النقاشات في مجلس نواب الشعب صوت 168 نائبا من الـ194 الحاضرين مساء الجمعة لمنح الثقة للحكومة الجديدة مقابل 22 نائبا ضد واحتفاظ خمسة نواب بأصواتهم. علما بأن الأغلبية المطلقة لنيل الثقة هي 109 نواب من إجمالي أعضاء البرلمان الـ217.

وعند بدء جلسة منح الثقة صباح الجمعة ألقى الشاهد وهو من حزب نداء تونس الحاكم خطابا أمام النواب عكس «إرادة صادقة وحماسا» بحسب صحيفة الشروق اليومية. من جهتها رأت صحيفة «لابريس»، أنه «من الواضح أن الشاهد أعد جيدا مع المحيطين به صورة وشكل خطابه في كافة تفاصيله».

وقالت «لوكوتيديان» إن رئيس الحكومة التونسية الجديد «نجح نسبيا في أول اختبار له رغم بعض المنعرجات التي لم تتم السيطرة عليها جيدا». وأضافت «نحن نثق بهذه الحكومة الجديدة، لا أكثر، وسنراقبها».

وقالت صحيفة الصريح إن خطاب الشاهد «ساحر في انتظار إنجازات ملموسة».

ويوسف الشاهد (41 عاما في سبتمبر) الليبرالي هو أصغر رئيس حكومة في تاريخ تونس الحديث. وهو أيضا سابع رئيس حكومة خلال أقل من ست سنوات.

المزيد من بوابة الوسط