اعتقال تونسيين بتهمة الانتماء إلى «خلية تكفيرية»

تمكنت فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني في سيدي بوزيد من إيقاف عنصرين ينتميان إلى «خلية تكفيرية» ناشطة بمعتمدية سيدي علي بن عون، وذلك بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية اليوم الأربعاء.

وأوضح بيان للوزارة، بحسب وكالة الأنباء التونسية «وات»، أنه توفرت لدى الفرقة معلومات بشأن هذه الخلية مكنتها من إيقاف أحد عناصرها، مشيرًا إلى أنه «بالتحري معه اعترف بأنه ينشط ضمن الخلية وتم استقطابه من قبل عنصر آخر».

واعترف بدوره بما نسب إليه، بعد أن تم إيقافه في عملية مداهمة لمنزله تمت بالتنسيق مع النيابة العمومية. كما ذكر البيان أن المتهمين اعترفا كذلك بأنهما اتفقا على مبايعة ما يسمى تنظيم (داعش) الإرهابي وأنهما كانا يخططان للالتحاق بالجماعات الإرهابية المتحصنة بالجبال، وقاما في العديد من المرات برصد الدوريات الأمنية العاملة بمعتمدية سيدي علي بن عون لغاية استهدافها.