وزير المالية المصري يكشف شروط صندوق النقد للحصول على القرض

قال وزير المالية المصري عمرو الجارحي، إن المباحثات مع صندوق النقد الدولي بشأن الحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار «تسير بشكل جيد».

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده الخميس ونقلته وكالة «أنباء الشرق الأوسط»: «لن نقبل بفرض شروط من الممكن أن تضعنا تحت ضغط»، مضيفا: «طبيعي أن الصندوق يقول لك ما هي الإجراءات التي ستتخذها لسداد الأموال التي ستقترضها منه، المهم ما نقبله نحن».

وأضاف «الاجتماعات تسير في الاتجاه الذي نريده، ومن المقرر أن تستمر المباحثات ما بين 10 إلى 12 يوما»، متوقعا أن تحصل مصرعلى قيمة القرض المطلوبة كاملة. ونفى الجارحي، أن تكون هناك شروط أو اتفاقات حول خفض سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، أو تعويم الجنيه على 3 مراحل.

وقال وزير المالية، إن طرح بعض الشركات الحكومية للاستثمار في البورصة، سيكون بنسب تتراوح ما بين 20 إلى 30% من رأس مال كل شركة، مضيفا: «الهدف هو أن تظهر قيمة الأصول التي توجد في الدولة، وأن تدر عائدا سواء من خلال بيع الحصة أو زيادة رؤوس أموال الشركة من أجل التوسع والنمو».

وتابع «طرح هذه الشركات ليس معناه أننا كدولة نبيعها أو نتخلص منها». موضحا: «أساس اختيار الشركات هو أن تكون ناجحة وتملك مقومات نمو وازدهار جيدة».

وتقدمت مصر بطلب إلى صندوق النقد الدولي يوم 26 يوليو الجاري للحصول على دعم مالي لتمويل برنامجها الاقتصادي وسد عجز في التمويل، بقيمة 12 مليار دولار، لمدة 3 سنوات، بواقع 4 مليارات دولار سنويًا.

المزيد من بوابة الوسط