استئناف محاكمة 379 في «فض اعتصام النهضة» بمصر.. اليوم

تستأنف محكمة جنايات الجيزة اليوم الاثنين محاكمة 379 من قيادات وأنصار جماعة الإخوان المسلمين لاتهامهم بالتورط في أحداث عنف في قضية «فض اعتصام النهضة». ومن المقرر أن تستمع المحكمة خلال جلسة اليوم لأقوال الشهود، وفقًا لأصوات مصرية.

ويواجه المتهمون في القضية تهم ارتكاب جرائم «القتل، والانضمام لعصابة الغرض منها الاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي، والانضمام لعصابة قاومت بالسلاح رجال السلطة العامة، وحيازة أسلحة».

كما وجهت النيابة للمتهمين ارتكاب جرائم التخريب عمدًا للمرافق العامة والمصالح الحكومية، واستعمال القوة والعنف مع مأموري الضبط القضائي لحملهم بغير حق على الامتناع عن إتيان عمل من أعمال وظيفتهم، والشروع في قتل رائد ومجندين وآخرين عمدًا مع سبق الإصرار.

وكان المئات من أنصار الرئيس الأسبق محمد مرسي أعلنوا اعتصامهم في ميداني رابعة العدوية والنهضة في يونيو العام 2013 احتجاجًا على عزل مرسي عقب مظاهرات حاشدة على حكمه، وللمطالبة بعودته للحكم.

وقامت قوات الأمن بالتعاون مع الجيش بفض الاعتصامين يوم 14 أغسطس 2013، مما أدى لمقتل المئات من المحتجين الإسلاميين والعشرات من رجال الشرطة. وقالت لجنة لتقصي الحقائق في تقرير لها إن حصيلة قتلى فض اعتصامي ميداني رابعة العدوية والنهضة بلغت 703 قتلى.

ويحاكم 379 من جماعة الإخوان من بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في قضية «فض اعتصام رابعة». وحظرت الحكومة الإخوان المسلمين وأعلنتها جماعة «إرهابية» في ديسمبر 2013. وتوجه الحكومة المصرية اتهامات لجماعة الإخوان وأنصارها بالتورط في أعمال عنف وهو ما نفته الجماعة مرارًا.