7.9 مليار جنيه ارتفاعًا في إيرادات قناة السويس العام الجاري

قدرت هيئة قناة السويس المصرية إيراداتها المتوقعة خلال العام المالي الجاري (2016-2017) بنحو 7.9 مليار جنيه.

وتوقع قانون ربط موازنة هيئة قناة السويس، الذي نشرته الجريدة الرسمية، الأربعاء تحقيق إيرادات بنحو 56.4 مليار جنيه في السنة المالية الحالية، مقابل 48.5 مليار جنيه حققتها الهيئة خلال العام المالي الماضي.

وتتوقع هيئة قناة السويس ارتفاع الإيرادات من مرور السفن إلى 13.2 مليار دولار سنويًا بحلول العام 2023، بعد التوسعة التي شهدتها القناة. وتوقعت موازنة الهيئة ارتفاع جملة التكاليف والمصروفات الخاصة بها خلال العام المالي الجديد بنحو 30% لتبلغ 32 مليار جنيه بدلاً عن 24.6 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي.

وقدرت الموازنة ارتفاع صافي ربح الهيئة خلال العام المالي الجاري بشكل طفيف ليصل لنحو 24.3 مليار جنيه مقابل 23.9 مليار جنيه في العام المالي 2015-2016.

وتحصل قناة السويس إيراداتها بالدولار، وجرت العادة على أن تعلنها بالدولار، إلا أنها حجبت إيراداتها بالدولار منذ بداية العام، واقتصرت على إعلانها بالجنيه.

وافتتحت مصر في أغسطس الماضي مشروع توسيع وتعميق قناة السويس بعد سنة واحدة من العمل فيه. وتضمن المشروع شق تفريعة موازية بطول 34 كلم وتعميق القناة الرئيسة، بهدف تقليص الفترة الزمنية لعبور السفن.

من ناحية أخرى قدرت الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس ارتفاع إيراداتها خلال السنة المالية الحالية لتصل إلى 1.3 مليار جنيه مقابل 10 ملايين جنيه حققتها الهيئة خلال السنة المالية الماضية.

وتوقعت الهيئة في مشروع ربط موازنتها الذي نشرته الجريدة الرسمية اليوم أن تحقق صافي أرباح بنحو 460 مليون جنيه مقابل صفر خلال العام المالي الماضي.

المزيد من بوابة الوسط