سيناتور إيطالي: قرار روما ضد القاهرة «أمر خطير وغير مسؤول»

رأى سيناتور إيطالي معارض أن «قرار مقاطعة مصر وعدم إرسال قطع غيار لمقاتلاتها (F-16)، الملتزمة بمحاربة تنظيم (داعش) أمر خطير وغير مسؤول».

وتساءل نائب رئيس مجلس الشيوخ الإيطالي، ماوريتسيو غاسباري، (حزب فورتسا ايتاليا): «هل يختار رينزي الوقوف إلى جانب من يهاجم الحرية والحياة في العالم، بينما تنفجر قنابل الأصوليين الإسلاميين في كل مكان؟»، بحسب وكالة «آكي الإيطالية».

وتابع: «ألدينا الحق في المطالبة بالحقيقة حول القضية المؤلمة لطالب الدكتوراه جوليو ريجيني»، مبينًا أن «إيطاليا اتخذت قرارات دبلوماسية حادة أصلاً، لكن اختيار رينزي بشأن مقاتلات (F-16) أمر غامض، وحسنًا أن نعرف أن هذه الحكومة تضع عقبة في طريق مكافحة الإرهاب».

وأكد التزامه بـ«لقاء جميع البعثات الدبلوماسية لتوعيتها بما حدث في مجلس الشيوخ، لأنه أمر خطير، فالمعركة ضد الإرهاب لا تُخاض بالتصريحات الصحفية فقط، بل بجهود جادة ومستمرة».

كان مجلس الشيوخ الإيطالي وافق الأربعاء الماضي على قرار بوقف تزويد مصر بقطع غيار لطائرات (إف-16) الحربية احتجاجًا على مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في وقت سابق هذا العام.

إلا أن مصر وصفت القرار بأنه يتناقض مع حجم التعاون بين البلدين في التحقيقات في القضية، وقالت إنها تابعت بعدم ارتياح القرار وستراقب التطورات في هذا الشأن لاتخاذ القرار المناسب فيما يتعلق بأسلوب إدارة العلاقات المصرية/الإيطالية.

المزيد من بوابة الوسط