تونس: تعزيز الإجراءات الأمنية على الشواطئ والمنشآت السياحية

قال وزير الداخلية التونسي الهادي مجدوب إن الأوضاع الأمنية في البلاد مستقرة، وإن وحدات الأمن في كامل الاستعداد واليقظة.

وأضاف مجدوب خلال زيارة لوحدات الحرس والشرطة عند الحدود التونسية -الجزائرية، وفقا لـ«RT» الجمعة، أن رجال الأمن جاهزون لتأمين المناطق الحساسة في تونس خلال شهر رمضان المبارك، الذي وصفه بأنه «حساس من الناحية الأمنية».

ورفعت تونس حالة التأهب الأمني مع حلول شهر رمضان المبارك، تحسبا لهجمات قد تنفذها عناصر إرهابية تعتقد أن «شهر رمضان هو الوقت المناسب للجهاد»، حسب تعبير وزير الداخلية.

ويقول وزير الداخلية الهادي مجدوب إن الخطة التي أقرتها وزارات الداخلية والدفاع والخارجية تعتمد تعزيز الإجراءات الأمنية على الشواطئ والمنشآت السياحية، عبر إدراج وحدة جديدة مكلفة بأمن الفنادق.

المزيد من بوابة الوسط