البنك المركزي: تونس متأخرة بـ10 سنوات في الإصلاحات المالية

قال محافظ البنك المركزي التونسي، الشاذلي العياري، «إن الجمهورية التونسية هي عضو مؤسس في صندوق النقد الدولي، ولها حصة تمكنها من الاقتراض»، مشيرًا إلى أن حصة تونس في الصندوق ارتفعت في السنوات الأخيرة.

وأضاف محافظ البنك المركزي، في تصريحات له خلال الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب المخصصة لإعادة النظر في مشروع قانون البنوك، الثلاثاء، أن تونس عضو مؤسس في البنك الدولي والبنك الأفريقي للتنمية مع اختلاف إجرائي بسيط، بحسب صحيفة «الصباح نيوز» التونسية.

وأشار إلى أن تونس متأخرة بعشرة سنوات فيما يتعلق بالإصلاحات المالية مقارنة بالدول التي شرعت في هذه الإصلاحات.

وأضاف العياري أن مشروع البنوك المعروض اليوم، يمثل ضمانة للمودعين أموالهم في البنوك التي أعلنت إفلاسها، ويوفر لهم ضمانًا للقرض يصل إلى 60 ألف دينار.

 

المزيد من بوابة الوسط