مصر تقلص منطقة البحث تمهيدًا لانتشال الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة

قالت مصادر بلجنة التحقيق في حادث سقوط طائرة «مصر للطيران»، اليوم الخميس، إنه تقرر تقليص نطاق منطقة البحث عن الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة.

وأضافت المصادر، في تصريحات نقلتها «أصوات مصرية»: «تم تضييق مساحة البحث إلى كيلومترين بدلاً عن خمسة كيلومترات بعد التقاط إشارات من قاع البحر بمنطقة البحث عن حطام الطائرة يرجح أن تكون من أحد الصندوقين».

وقالت: «جارٍ حاليًّا تحديد موقع أحد الصندوقين الأسودين بدقة تمهيدًا لاستخدام أحدث الأجهزة لانتشاله من قاع البحر المتوسط، حيث يقع على عمق نحو ثلاثة كيلومترات».

وأوضحت أنه لن يتم انتشال الصندوقين في حالة تحديد موقعهما إلا بعد وصول السفينة التابعة لشركة «ديب أوشن للبحث»، التي ستنضم لفريق البحث خلال الأسبوع الجاري.

واتفقت وزارة الطيران المصرية، الأسبوع الماضي، مع شركة «ديب أوشن سيرش Deep Ocean Search» العالمية، للقيام بأعمال البحث واستعادة صندوقي المعلومات الخاصين بطائرة «مصر للطيران».

والتقطت الأربعاء، أجهزة البحث الخاصة بالسفينة الفرنسية المشاركة في عمليات البحث عن الصندوقين الأسودين إشارات من قاع البحر يرجح أن تكون من أحد الصندوقين.

 

المزيد من بوابة الوسط