تونس: إصلاح منظومة التقاعد يجب أن يكون «شاملاً وعميقًا»

أعلنت الحكومة التونسية، الأربعاء، تمسكها بالحوار الاجتماعي مع الأطراف النقابية بما يحافظ على السلم الاجتماعي كركيزة أساسية للتنمية، لافتة إلى عقد لقاء دوري معها كل 15 يومًا على أرفع مستوى.

وأكدت الحكومة التونسية، في بيان صادر عنها، نشرته الصفحة الرسمية بـ«فيسبوك»، أن إصلاح منظومة التقاعد يجب أن يكون شاملاً وعميقًا ولا يقتصر فقط على تمديد سن التقاعد، وأن يشمل إصلاحات كبرى تشمل المنظومات التربوية والصحية والاقتصادية.

وأضافت أن تحقيق هذا الهدف سيكون من خلال وضع مدد محددة وواضحة ونتائج مرسومة مسبقًا بالتنسيق والتعاون مع مختلف الأطراف الاجتماعية.

وشارك الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، الأربعاء، في مراسم إعادة النصب التذكاري للرئيس الأسبق الحبيب بورقيبة إلى مكانه في الشارع الذي يحمل اسمه بوسط العاصمة تونس، بعد مرور 29 عامًا على نقله من جانب الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي، إلى ضاحية حلق الوادي شمال تونس العاصمة.

المزيد من بوابة الوسط