حاملة الطائرات «جمال عبد الناصر» تنضم للأسطول المصرى الخميس

تحتفل مصر والقوات المسلحة الخميس بانضمام حاملة الطائرات المروحية «جمال عبدالناصر» من طراز «ميسترال» إلى أسطول البحرية المصرية.

ويقوم الفريق أول صدقى صبحي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، برفع العلم المصرى على الحاملة فى مدينة تولوز الفرنسية، إيذانًا بدخولها الخدمة وإبحارها إلى سواحل مصر، بحسب «الأهرام» القومية.

ويشارك فى احتفال التسليم وزير الدفاع الفرنسى جان إيف لودريان، والفريق أسامة ربيع قائد القوات البحرية وأعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية فى باريس.

وكانت فرنسا قامت بتصميم حاملتي المروحيات «ميسترال» وتسليمهما إلى روسيا بموجب العقد الذي تم توقيعه بين البلدين العام 2011، بقيمة 1.2 مليار يورو، لكن فرنسا تراجعت عن تنفيذ العقد بسبب العقوبات الغربية المفروضة على روسيا على خلفية الأزمة في أوكرانيا.

وتعاقدت مصر على شراء حاملتي المروحيات بعد موافقة روسيا، لتصبح أول دولة في الشرق الأوسط وأفريقيا والعالمين العربي والإسلامي، تمتلك حاملة للمروحيات.

وتبلغ حمولة «ميسترال» 22 ألف طن، في حين أن طولها يبلغ 199 مترًا وعرضها 32 مترًا، بينما سرعتها القصوى تصل 35 كم/الساعة وتسير بسرعة 28كم/الساعة، ويبلغ طاقمها 180 شخصًا.

وتتسلح بمنظومة صاروخية للدفاع الجوي SIMBAD ورشاش 12.7ملم، وتتكون من سطح السفينة ومساحته 5200متر مربع يتضمن 6 أماكن يمكنها استيعاب جميع أنواع المروحيات، كما تمتلك 3 رادارات، الأول ملاحي والثاني جو أرض وآخر للهبوط على سطح السفينة.

المزيد من بوابة الوسط