لحظات «حرجة» لترامب خلال قمة آسيا

القاهرة - بوابة الوسط |
أخفق ترامب في إكمال سلسلة مصافحة خلال التقاط الصورة التذكارية للقادة المشاركين في قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا. (فرانس برس). (photo: )
أخفق ترامب في إكمال سلسلة مصافحة خلال التقاط الصورة التذكارية للقادة المشاركين في قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا. (فرانس برس).

كسر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، سلسلة المصافحة خلال التقاط الصورة التذكارية للقادة المشاركين في قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، عندما فشل في الإمساك بأيدي الزعيمين الواقفين على جانبيه بالشكل الصحيح.

وكان من المفترض بترامب الذي بنى انتصاره الانتخابي على إرادته كسر الأعراف السياسية، أن يشبك ذراعيه والإمساك بأيدي الرجلين الواقفين إلى جانبيه، بحسب «فرانس برس».

وفيما نجح الآخرون في الإمساك بأيدي مجاوريهم بالطريقة الصحيحة استخدم ترامب قبضتيه للإمساك بيد رئيس وزراء فيتنام، نغوين نغوين تشوان فوك، ما قطع سلسلة المصافحة من جانب رودريغو دوتيرتي رئيس الفليبين التي تستضيف القمة.

وجمعت المصافحة، على شكل سلسلة، زعماء الدول العشر الأعضاء في رابطة دول جنوب شرق آسيا المشارِكين في قمة تجمعهم مع قادة الصين، والولايات المتحدة وروسيا ونيوزيلندا وأستراليا والهند وكندا واليابان وكوريا الجنوبية.

وبعد لحظات من الحرج بدا أن ترامب استدرك خطأه ونجح في أن يشكل صلة الوصل بين نغوين تشوان فوك ودوتيرتي، كذلك بدا أن رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف لم يحذُ حذو باقي الزعماء، واكتفى بالإمساك بأيدي مجاوريه دون أن يشبك ذراعيه.

والفليبين آخر محطة في جولة ترامب الآسيوية التي قادته إلى اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام، وكان قطب الأعمال الأميركي السابق نجح في تفادي خرق البروتوكول الذي يمكن أن يواجه حتى أكثر الأشخاص حرصًا لدى زيارتهم هذه المنطقة من العالم، التي غالبًا ما تفرض سلوكًا مقيدًا بقواعد بروتوكولية صارمة.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات