روسيا ترسل بنادق كلاشينكوف إلى الفلبين

القاهرة - بوابة الوسط |
شحنة أسلحة كلاشينكوف الروسية. (أرشيفية:الإنترنت) (photo: )
شحنة أسلحة كلاشينكوف الروسية. (أرشيفية:الإنترنت)

أعلن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم الأربعاء، أن روسيا ستمنح خمسة آلاف بندقية كلاشينكوف إلى الفلبين، فيما يعتقد أنه أول شحنة أسلحة روسية من نوعها إلى الحليف القديم للولايات المتحدة.

وقال دوتيرتي الذي قام بزيارة وجيزة إلى موسكو في مايو الماضي في أولى خطواته بعيدًا عن محور واشنطن، إن شحنة الأسلحة الروسية ستصل قريبًا عن طريق البحر. وتعتبر الولايات المتحدة المصدّر الرئيسي التقليدي للأسلحة إلى المستعمرة الأميركية السابقة، بحسب «فرانس برس».

لكن القوات المسلحة الفلبينية التي تقاتل الشيوعيين في الأرياف والمتطرفين في الجنوب المضطرب، تبقى من ضمن الأضعف في جنوب شرق آسيا. وقال دوتيرتي أمام مجموعة من الجنود ورجال الشرطة قرب مانيلا «من بين ما حصلت عليه من روسيا عندما كنا هناك لمدة 24 ساعة تقريبًا، سوف نحصل على بنادق الكلاشينكوف».

ورفضت السفارة الروسية في مانيلا التعليق على تصريح الرئيس الفلبيني. ولم يذكر دوتيرتي طراز البنادق التي سيحصل عليها من الصانع الروسي والتي تم شحنها إلى مانيلا. وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الفلبينية أرسينيو أندولونغ «بقدر ما أستطيع أن أتذكر فإن الروس لم يزودونا أبدًا بأي نوع من المعدات في الماضي». وأحدث دوتيرتي الذي استلم الرئاسة العام الماضي هزة في التحالف القديم مع الولايات المتحدة المستمر منذ سبعين عامًا، عندما تحرّك لتقوية علاقات بلاده مع الصين وروسيا.

ويسعى الزعيم ذو التصريحات المثيرة للجدل إلى تنويع مصادر أسلحة بلاده خاصة بعد أن رفض انتقادات الولايات المتحدة لحربه الدامية ضد المخدرات، والتي خلّفت آلاف القتلى.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات