عن «وقف الاستيطان».. ترامب: الأمور ستختلف بعد 20 يناير

القاهرة - بوابة الوسط |
الرئيس الأميركي دونالد ترامب. (رويترز). (photo: )
الرئيس الأميركي دونالد ترامب. (رويترز).

أعلن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب الجمعة أن «الأمور ستكون مختلفة في الأمم المتحدة» بعد دخوله البيت الأبيض، تعليقًا على تبني مجلس الأمن الدولي قرارًا ضد النشاط الاستيطاني الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكتب ترامب على «تويتر»: «بالنسبة إلى الأمم المتحدة، ستكون الأمور مختلفة بعد 20 يناير».

ومع امتناع الولايات المتحدة عن التصويت خلافًا لموقفها العادي، تبنى مجلس الأمن الدولي الجمعة قرارًا يطالب إسرائيل بأن «توقف فورًا وعلى نحو كامل أنشطة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية».

ويعتبر المجتمع الدولي كل المستوطنات غير قانونية سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أو لا وعقبة كبيرة أمام تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، إذ إن البناء يجري على أراضٍ يمكن أن تصبح جزءًا من دولة فلسطينية مقبلة.

وحمّلت إسرائيل الرئيس الأميركي باراك أوباما مسؤولية تمرير مجلس الأمن الدولي قرارًا يدعوها إلى وقف النشاط الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات