السفير الألماني لدى تونس: نعمل على مساعدة القوات المسلحة التونسية

القاهرة - بوابة الوسط |
السفير الألماني لدى تونس، أندرياس رينكى. (أرشيفية: الإنترنت) (photo: )
السفير الألماني لدى تونس، أندرياس رينكى. (أرشيفية: الإنترنت)

قال السفير الألماني لدى تونس، أندرياس رينكي، إن بلاده تعمل على مساعدة القوات المسلحة التونسية في مجال مراقبة قوية للحدود من التهديدات الإرهابية والتهريب، عبر تقديم الدعم المالي لمشروع منظومة المراقبة الإلكترونية على الحدود الجنوبية - الشرقية لتونس.

وكشف السفير الألماني لدى تونس أندرياس رينكي، في تصريح إلى قناة «نسمة» التونسية، «أن الدعم المالي الذي قدمه الجانب الألماني لهذا المشروع في حدود 16 مليون يورو».

وأشار إلى أن اهتمام ألمانيا بمساعدة تونس وتحقيق استقرارها باعتبارها شريكًا مهمًّا من جهة، وقادرة على حماية مواطنيها وتوفير الأمن اللازم لتعزيز ديمقراطيتها وتنمية اقتصادها من جهة أخرى.

وأعلن وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني، الخميس الماضي، انطلاق الجزء الثاني من منظومة المراقبة الإلكترونية على الحدود الجنوبية - الشرقية للبلاد، وهي تقع بين منطقتي «لرزط» و«برج الخضراء»، من محافظة تطاوين في المنطقة الصحراوية.

وقال الحرشاني، إن التقنيات المعتمدة في هذه المنظومة ذات مستوى عالٍ من الجودة، وهي تضم كاميرات حرارية وأخرى من شأنها أن تمكِّن من مراقبة كل تحرك للأشخاص والمركبات، وهي مرتبطة مركزيًّا بآلات مراقبة، مشيرًا إلى أن منظومة المراقبة الإلكترونية العصرية ستساهم في تخفيف العبء على وحدات الجيش والأمن، على الحدود مع ليبيا.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات