السجن المؤبد لتونسيين أسسوا مجموعة «جهادية» في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط |
قاضي في محكمة. (الإنترنت) (photo: )
قاضي في محكمة. (الإنترنت)

أصدرت محكمة في تونس أحكامًا على المتهمين في قضية كتيبة «المبايعون على الموت»، التي تشمل 45 متهمًا يحملون الجنسية التونسية وتتعلق باشتراكهم في معسكر تدريب بمدينة صبراتة في ليبيا.

الحكم أصدرته الدائرة الجنائية الخامسة، المختصة بالنظر في الجرائم الإرهابية، بالمحكمة الابتدائية التونسية، مساء الجمعة، وفق تصريحات للمساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية سفيان السليطي، ذكرها موقع «تونس الآن».

و22 من المتهمين موقوفون، بينما الـ 23 الآخرين لا يزالون فارين. وجاءت الأحكام كالتالي: الحكم بالسجن مدى الحياة، وبـ 35 سنة سجنًا على موقوفيْن اثنيْن والحكم بـ 35 سنة سجنًا على موقوف واحد، والحكم بـ 25 سنة سجنًا على موقوف واحد، والحكم بـ 20 سنة سجنًا على 9 موقوفين والحكم بـ 10 سنوات سجنًا على موقوف واحد والحكم بـ 6 سنوات سجنًا على موقوف واحد والحكم بـ 5 سنوات سجنًا على موقوفيْن اثنيْن، والحكم بـ 4 سنوات سجنًا على موقوفيْن اثنيْن، والحكم بـ 3 سنوات سجنًا على 3 موقوفين؛ فيما صدرت أحكام غيابية على الفارين بسجنهم مدى الحياة.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات