تونس: حفض الدينار تدريجيًّا بالاتفاق مع صندوق النقد

القاهرة - بوابة الوسط |
يوسف الشاهد يلتقي بقصر الحكومة بالقصبة وزيرة المالية لمياء الزريبي. (صورة من صفحة الحكومة التونسية بفيسبوك). (photo: )
يوسف الشاهد يلتقي بقصر الحكومة بالقصبة وزيرة المالية لمياء الزريبي. (صورة من صفحة الحكومة التونسية بفيسبوك).

قالت وزيرة المالية التونسية، لمياء الزريبي، إن البنك المركزي سيقلص تدخلاته لخفض الدينار تدريجيًّا، لكنه لن يسمح بانزلاق كبير للعملة المحلية.

أضافت الزريبي خلال مقابلة نشرتها «رويترز»، أن خفض الدينار سيكون تدريجيًّا، وهو ضمن نقاشات جرت مع صندوق النقد الدولي.

ويستعد صندوق النقد الدولي لصرف شريحة جديدة من المساعدات لتونس قيمتها 319 مليون دولار (300 مليون يورو)، بعد تلقيه تقييمًا إيجابيًّا من بعثة من هذه المؤسسة المالية الدولية زارت البلاد في الأيام الأخيرة.

وقال الصندوق في بيان، الإثنين، «إن البعثة والسلطات التونسية وافقت على شروط استمرار برنامج الإصلاح المتفق عليه في مايو الماضي مقابل قرض قيمته 2.9 مليار دولار».

وقالت البعثة في استنتاجاتها: «إن تونس تواجه تحديات اقتصادية كبيرة. وقد بلغ العجز في الميزانية وفي الحسابات الخارجية مستويات قياسية ونسبة كتلة الأجور في إجمالي الناتج الداخلي هي الآن واحدة من الأكبر في العالم، والدين العام ارتفع إلى 63% من إجمالي الناتج الداخلي، بينما معدل التضخم الأساسي سجل زيادة».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات