وفاة لاعب إسباني

القاهرة - بوابة الوسط |
الكاميروني مارك فيفيان فوي (أرشيفية : الإنترنت) (photo: )
الكاميروني مارك فيفيان فوي (أرشيفية : الإنترنت)

توفي لاعب يبلغ من العمر 15 عامًا، اليوم السبت، خلال مشاركته في مباراة كرة قدم ببلدة موتشيا الواقعة بمقاطعة لا كورونيا في إقليم غاليثيا الإسباني، وتعرض اللاعب للإغماء بغرفة تغيير الملابس في استراحة ما بين شوطي مباراة فريقه موتشيا وضيفه فيستيرا في دوري كرة القدم للناشئين تحت 15 و16 عامًا بإسبانيا.

وهرعت خدمات الإسعاف فضلاً عن مروحية مجهزة طبيًا إلى مكان الواقعة، ولكن دون أن تتمكن من إنقاذ المراهق الذي وافته المنية، وأعرب اتحاد إقليم غاليثيا (شمال غرب إسبانيا) لكرة القدم عن كامل دعمه للنادي وعائلة اللاعب، وفقًا لموقع «24»، نقلاً عن وكالة الأنباء الإسبانية.

أصبحت حوادث الموت المفاجئ المتكررة للاعبي كرة القدم، أثناء التدريبات أو خلال المباريات الرسمية منها والودية، ظاهرة خطيرة تهدد سلامة ممارسي المستديرة وتؤرق الاتحاد الدولي للعبة والاتحادات المنضوية تحت مظلته، فسبق وسقط الكاميروني مارك فيفيان فوي أرضًا في غيبوبة على ملعب مدينة ليون في نصف نهائي كأس القارات 2003 ضد كولومبيا، وقال الأطباء الذين تولوا أمره إن وفاة اللاعب كانت طبيعية رغم أن منظره أثناء سقوطه وإخراجه من الملعب لم يكن يوحي بأن الوفاة طبيعية. وأثارت تلك الوفاة الكثير من علامات الاستفهام تتعلق بالإسعافات الأولية ومدى جدواها في مثل تلك الحالات والحاجة إلى مراجعتها.

المصري محمد عبدالوهاب توفي في طريقه إلى المستشفى بعدما سقط أرضًا خلال حصة تدريبية لنادي الأهلي عن عمر 22 سنة في أغسطس 2006 بعد موسم شاق خاضه محليًا و قاريًا مع الأهلي ومع المنتخب المصري، وكشف التشريح أن سبب وفاته نزول حاد في الدورة الدموية للاعب الذي اشتهر ببنية جسدية قوية ولياقة عالية.

التونسي الهادي برخيصة توفي في يناير 1997 في مباراة ودية جمعت ناديه الترجي بنادي أولمبيك ليون الفرنسي عن عمر 27 سنة والسبب بلعه لسانه مما جعله يتعرض لنوبة قلبية وعجز الأطباء عن إنقاذ حياته.

الإسباني أنطونيو بويرتا توفي عن عمر 22 سنة في مباراة ناديه إشبيلية ضد خيتافي في بداية الدوري الإسباني شهر أغسطس 2007 وكشف التشريح الطبي أن سبب الوفاة هو ضعف الشريان الأيمن لقلب اللاعب.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات