وفاة صاحب الرقم القياسي في الإقامة بالفضاء

القاهرة - بوابة الوسط |
جون يانغ (يمين) وروبرت كريبن خلال عودتهما من مهمة في الفضاء العام 1981 (أ ف ب) (photo: )
جون يانغ (يمين) وروبرت كريبن خلال عودتهما من مهمة في الفضاء العام 1981 (أ ف ب)

أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) وفاة جون يانغ، وهو أحد رواد برنامج الفضاء الأميركي، صاحب أطول فترة إقامة في الفضاء لفترة وهبوط على سطح القمر، عن 87 عامًا.

وتوفي يانغ مساء الجمعة جراء مضاعفات التهاب رئوي حاد، حسب «فرانس برس».

وكان يقيم في إحدى ضواحي هيوستن (تكساس جنوب الولايات المتحدة) قرب مركز الناسا الفضائي. وقالت وكالة الفضاء الأميركية في بيان: «فدقت الناسا والعالم رائدًا» في مجاله.

وكان جون يانغ رائد الفضاء الوحيد، الذي شارك في برامج «جيميناي» و«أبولو» ومشاريع المكوكات الأميركية. وكان أول شخص يقوم بست مهام في الفضاء الخارجي وحمل لفترة الرقم القياسي لأطول إقامة في الفضاء.

وكان يانغ طيار تجارب في البحرية الأميركية حيث سجل أسرع عملية صعود من الأرض بواسطة طائرة «إف-4 فانتوم 2» قبل أن ينضم إلى الناسا.

وشارك يانغ بعد ذلك في مهمة «جيميناي 3» (1965) و قاد مهمة «جيميناي 10» (1966) وحلق في المدار حول القمر ضمن مهمة «أبولو 10» (1969) وحط مع «أبولو 16» على القمر العام 1962. وقاد كذلك أول مهمة لمكوك فضائي أميركي العام 1981.

وهو مهندس طيران في الأساس وانضم بعد ذلك إلى إدارة الناسا وكان مكلفًا خصوصًا اختيار رواد الفضاء للمكوكات الأميركية. وفي سيرته الذاتية كشف أنه يشعر بالمسؤولية لحادثي المكوكين «تشالنجر» (1986) و«كولومبيا» (2003). وتقاعد العام 2004.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات