إعادة طرح «غالاكسي نوت 7» بنصف الثمن

|
سامسونغ تؤكد طرح أجهزة جديدة من غالاكسي نوت 7 في الأسواق (أ ف ب) (photo: )
سامسونغ تؤكد طرح أجهزة جديدة من غالاكسي نوت 7 في الأسواق (أ ف ب)

طرحت «سامسونغ» أجهزة جديدة معدّلة من «سامسونغ 7» وبأسعار مخفضة قد تصل لنصف السعر، بعد النكسة التي منيت بها العام الماضي واضطرارها إلى سحب كميات كبيرة من هذا النوع بسبب خطر انفجار بطارياته.

وأكدت «سامسونغ» بذلك معلومات تناقلتها وسائل الإعلام المحلية، بعدما رفضت في وقت سابق التعليق لوكالة فرانس برس عليها، الأحد.

وجاء في بيان صادر عن الشركة أنها استخدمت الأجهزة التي سحبتها من السوق العام الماضي وأضافت إليها قطعًا وبطارية جديدة.

وأطلق على هذا الطراز اسم «غالاكسي نوت فان إيديشن» (أف إي)، وسيباع في كوريا الجنوبية اعتبارًا من 7 يوليو.

وستقرر المجموعة لاحقًا ما إن كانت ستطرح هذا النوع من الأجهزة المعدلّة في أسواق أخرى. وتبلغ قيمة الجهاز 611 دولارًا، علما أن «غالاكسي نوت 7» كان يباع بألف دولار.

وأشارت المجموعة في بيانها إلى البعد البيئي لهذه الخطوة، إذ أعيد استخدام الأجهزة القديمة بدلًا من إهدارها، مراعية بذلك المخاوف التي أعربت عنها منظمات بيئية مثل «غرينبيس».

وكانت المجموعة اضطرت لسحب حوالى 2,5 مليون جهاز من «غالاكسي نوت 7» بسبب خطر إنفجار البطارية، قبل التوقف عن إنتاج هذا الهاتف الذي كان يفترض به منافسة «آي فون 7» من «آبل».

وانعكست هذه النكسة سلبا على سمعة «سامسونغ»، وإضافة إلى ذلك واجهت أحد أسوأ الفصول في تاريخها مع محاكمة نائب رئيسها لي جاي-يونغ وهو أيضا وريث المجموعة، مع عدد من كوادر الشركة بتهمة الضلوع في فضيحة فساد مدوية عجلت في تنحية الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبية بارك غيون-هي.

لكن المجموعة أعلنت في نهاية أبريل أعلى عائدات ربعية إجمالية تحققها منذ أكثر من ثلاث سنوات. وكشفت «سامسونغ» في أبريل عن هاتف «غالاكسي إس 8» الذي لقي استحسان الخبراء.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات