قتل حيوانات الرنة منعًا لانتشار مرض معد

القاهرة - بوابة الوسط |
حيوانات رنة في كاوتوكينو في شمال شرق النروج، مارس 2017 (أ ف ب) (photo: )
حيوانات رنة في كاوتوكينو في شمال شرق النروج، مارس 2017 (أ ف ب)

أجازت السلطات النروجية، الإثنين، قتل 2000 من حيوانات الرنّة، في مسعى للقضاء على مرض يصيب باضطراب حركي دائم سجلت بعض الحالات منه في أراضيها.

ويطلق على هذا المرض اسم الاعتلال الدماغي المزمن، وهو مرض معد معروف في أميركا الشمالية ولكن لم يسجل إنتقاله للإنسان من قبل. والحالات المسجلة في النروج هي الأولى من نوعها في أوروبا، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ويؤدي هذا المرض إلى اضطراب في حركة الحيوان المصاب به ونقص في الوزن يؤدي إلى الموت.

وللمرة الأولى في أوروبا، رصد وجود هذا المرض العام الماضي في النروج. ومنعا لانتشاره، قررت السلطات القضاء على القطيع الذي تعيش ضمنه الحيوانات المصابة في منطقة نوردفييلا الجبلية جنوب غرب البلاد.

وأعطت وزارة الزراعة، الإثنين، موافقتها على هذا الإجراء «استنادًا إلى المعلومات المتوفرة لنا والتوصيات التي أجمع عليها الخبراء».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات