إعلان الطوارئ في صنعاء لتفشي الكوليرا

القاهرة - بوابة الوسط |
أطفال يمنيون (الإنترنت) (photo: )
أطفال يمنيون (الإنترنت)

أعلنت في صنعاء حالة الطوارئ، الأحد، بعد تفش للكوليرا أودى بحياة عشرات الأشخاص في العاصمة اليمنية التي يسيطر عليها الحوثيون.

وناشدت وزارة الصحة اليمنية منظمات الإغاثة وجهات مانحة أخرى مساعدتها في التصدي للوباء والحيلولة دون وقوع «كارثة غير مسبوقة»، حسب «رويترز».

وقالت وكالة أنباء «سبأ» التي يديرها الحوثيون إن النظام الصحي لا يستطيع مواجهة الوباء، نظرًا لإصابته بأضرار جسيمة بفعل الحرب المستمرة منذ أكثر من عامين والتي شردت الملايين.

ونقلت الوكالة عن وزارة الصحة قولها إن «هذا الإعلان جاء نظرًا لما تعرضت له أمانة العاصمة من جائحة صحية واسعة وشديدة بانتشار وباء الكوليرا في كل مديرياتها».

وأوضحت منظمة الصحة العالمية، الخميس، أن تفشيًا لمرض الكوليرا في اليمن أودى بحياة 51 شخصًا منذ 27 أبريل، وهو أكثر من ضعف العدد الذي أعلن قبل ثلاثة أيام وهو 25 شخصًا.

وأضافت المنظمة أن هناك 2752 حالة يشتبه بإصابتها بالكوليرا مع تأكد إصابة 58 حالة بالمرض.

وتدور الحرب في اليمن بين حركة الحوثي المتحالفة مع إيران وعناصر من الجيش من ناحية وتحالف عسكري تقوده السعودية يدعم الحكومة المعترف بها دوليًا.

وقالت سبأ إن «أعداد الإصابات تتجاوز المعدلات الطبيعية وتفوق قدرة النظام الصحي .. والذي أصبح عاجزا عن احتواء هذه الكارثة الصحية غير المسبوقة».

وتظهر البيانات أن العاصمة صنعاء شهدت أكبر عدد من حالات الإصابة تلتها المحافظة التي تقع فيها. كما ظهرت حالات في مدن يمنية كبرى أخرى هي الحديدة وحجة وإب وتعز وعدن.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات