دبلوماسي جزائري: منعنا التحاق مئات المغاربة بـ«داعش ليبيا»

الجزائر - بوابة الوسط: عبد الرحمن أميني |
مقاتلو تنظيم داعش. (أرشيفية: الإنترنت). (photo: )
مقاتلو تنظيم داعش. (أرشيفية: الإنترنت).

قال المستشار المكلف بقضايا الأمن الدولي بديوان وزير الخارجية الجزائري، الحواس رياش، إن بلاده أجهضت التحاق مئات المغاربة بتنظيم «داعش» الإرهابي في ليبيا.

وأضاف الدبلوماسي الجزائري في ندوة نظمها بواشنطن المركز الأميركي للدراسات الإستراتيجية الدولية، حول موضوع «الأمن بالمغرب العربي: تحديد التهديدات وتقييم الاستراتيجيات وتوضيح النجاح»، أن «الجزائر تمكنت من القضاء على الإرهاب باعتمادها على مجموعة من السياسات والاستراتيجيات العسكرية والسياسية والدينية والاقتصادية والاجتماعية والتربوية في آن واحد».

وأشار الدبلوماسي الجزائري إلى أن سلطات بلاده هي التي منعت في 2016 مئات المغاربة من الالتحاق بمخيمات تنظيم «داعش» في ليبيا عبر الجزائر من خلال إبلاغ السلطات المغربية بهذه التنقلات المشبوهة.

وأكد «لدينا نفس الهدف وهو مكافحة الإرهاب»، موضحًا أن الجزائر التي «عانت الإرهاب بمفردها وانتصرت عليه في سنوات التسعينات، حتى قبل ظهور الاعتداءات الكبيرة للإرهاب الدولي تبذل أيضًا جهودًا لتكثيف التعاون الأمني على الصعيد الأفريقي والدولي».

من جانبها أكدت المكلفة بالبحث الرئيسي بجامعة الدفاع الوطني الأميركية، كيم كراغين، أن تونس تعتبر أكبر مصدر لتنظيم «داعش» يليها المغرب وليبيا.

وأضافت أن 7500 إرهابي ينحدرون من خمسة بلدان بشمال أفريقيا التحقوا بتنظيم «داعش» حسب أرقام رسمية، غير أن مراكز البحث تشير إلى أرقام أكبر تتراوح بين 10000 و13000 مقاتل.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات