«ديلي ميل»: شقيق «انتحاري مانشستر» تآمر لقتل ميليت وكوبلر والسراج

القاهرة - بوابة الوسط: (ترجمة: هبة هشام) |
هاشم العبيدي (الإنترنت) (photo: )
هاشم العبيدي (الإنترنت)

أوردت جريدة «ديلي ميل» البريطانية أن هاشم العبيدي شقيق منفذ تفجير «مانشستر» سلمان العبيدي، كان جزءًا من خلية إرهابية خططت لقتل السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت.

وقالت الجريدة، اليوم الأحد، إنها علمت أن هاشم العبيدي كان جزءًا من خلية تتكون من أربعة أفراد، كانت تخطط لاغتيال السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت.

ونقلت الجريدة عن مصدر بريطاني- قالت إن له علاقات وثيقة مع المخابرات الليبية- أن «الخلية أيضًا كانت تخطط لقتل المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج».

وأضافت المصادر أنهم وجدوا قائمة تحمل ثلاثة أسماء، هم ميليت وكوبلر والسراج، وتابع: «هاشم والخلية التابعة له أقروا خلال الاستجواب بأنهم تآمروا لقتل بيتر ميليت».
وألقت قوات «الردع» القبض على هاشم العبيدي في منزل يخص عائلته خارج العاصمة طرابلس، وبحوزته حزام متفجر.

ولم يعرَف بعد كيف كانت تعتزم الخلية قتل السفير البريطاني مع انتقال البعثة البريطانية إلى تونس، لكن يعتقد المحققون أنهم تآمروا لقتل السفير البريطاني خلال إحدى زياراته إلى طرابلس. ورفضت وزارة الخارجية والشرطة البريطانية التعليق على الأمر.

وعلمت الشرطة البريطانية خلال تحقيقاتها أن هاشم كان علم أن شقيقه سلمان كان على وشك تنفيذ التفجير، وأقرَّ بأنه ساعد في شراء مكونات القنبلة التي استخدمها، لكنه لم يكن يعلم بالتوقيت.

ويعتقد المحققون أن سلمان وهاشم اشتريا مكونات القنبلة قبل عودتهما إلى ليبيا في 15 أبريل الماضي. وعاد سلمان إلى مانشستر قبل تنفيذ الهجوم بأسبوع على الأقل.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات