منظمة الصحة العالمية ترعى اجتماعًا لمراجعة الوضع الصحي في الجنوب

القاهرة - بوابة الوسط |
المشاركون في الاجتماع الذي رعته منظمة الصحة العالمية لمناقشة الوضع الصحي جنوب ليبيا. (بعثة الأمم المتحدة للدعم) (photo: )
المشاركون في الاجتماع الذي رعته منظمة الصحة العالمية لمناقشة الوضع الصحي جنوب ليبيا. (بعثة الأمم المتحدة للدعم)

رعى مكتب ليبيا بمنظمة الصحة العالمية اجتماع خصص لمراجعة وضع الصحة في الجنوب الليبي والتخطيط لضمان وصول الخدمات الصحية المنقذة للحياة في المنطقة الجنوبية.

وقال بيان صحفي وزعته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الاثنين، إن الاجتماع، الذي عقد في تونس الجمعة الماضي، قامت بتسهيله منظمة الصحة العالمية بالإضافة إلى المنظمة الدولية للهجرة، صندوق الأمم المتحدة للسكان والصليب الأحمر الدولي.

وحضر الاجتماع مديرو المستشفيات ومدير الخدمات الصحية بالمناطق الثمانية في الجنوب الليبي، بالإضافة إلى مديري مركز علاج الأورام وفرع المركز الوطني للوقاية من الأمراض في مدينة سبها.

وأوضح البيان أن مدير المركز الوطني للمعلومات استعرض خلال الاجتماع نتائج تقييم جهوزية واستعداد المرافق الصحية الذي تم بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية الصحية، مبينًا الثغرات الرئيسية الموجودة في الخدمات الصحية بالجنوب الليبي.

وأشار البيان إلى أن البيانات التي استعرضها مدير المركز الوطني للمعلومات أوضحت أن أهم الثغرات الرئيسية الموجودة في الخدمات الصحية بالجنوب الليبي تتمثل في: «نقص خدمات الرعاية الصحية الأولية ونقص شديد جدًا في الأدوية، ونقص الأطباء في مجال الرعاية الصحية الأولية في معظم مناطق الجنوب، ونقص عدد الأسرة في المستشفيات من 920 سريرًا العام 2012 إلى 683 سريرًا».

وأكد البيان أنه جرى تحديد الاحتياجات الصحية المطلوبة فى العام 2017، مبينًا أنها تشمل توفير الأدوية المنقذة للحياة، وتدريب التمريض والأطباء في تخصصات محددة، بالإضافة إلى صيانة المرافق الصحية وبناء قدرات وزارة الصحة لتتمكن من الاستجابة للاحتياجات الصحية للأعداد المتزايدة من المهاجرين.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات