«اللجنة المصرية» تعلن توافق السراج و حفتر على 4 خطوات لحل الأزمة الليبية

القاهرة - بوابة الوسط |
رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج مع قائد الجيش خليفة حفتر خلال لقاء سابق بمدينة المرج (أرشيفية: الإنترنت) (photo: )
رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج مع قائد الجيش خليفة حفتر خلال لقاء سابق بمدينة المرج (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا برئاسة رئيس أركان القوات المسلحة المصرية، الفريق أركان حرب محمود حجازي، توافقًا بين رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، والقائد العام للجيش المشير أركان حرب خليفة حفتر حول عدد من الثوابت الوطنية و4 خطوات لحل الأزمة الليبية.

ونشر الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية، العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، بيانًا على صفحته الرسمية بـ«فيسبوك» ليل الثلاثاء جاء فيه «العمل على إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية فى موعد أقصاه فبراير 2018، اتساقًا مع ما نص عليه الاتفاق السياسي الليبي واستمرار جميع شاغلي المناصب الرئيسة في ليبيا، والتي سيتم الاتفاق عليها وفقًا للإجراءات المشار إليها أعلاه، ولحين انتهاء الفترة الانتقالية وتولي الرئيس والبرلمان الجديدين مهام عملهما في 2018».

بالإضافة إلى «تشكيل لجنة مشتركة مختارة من أعضاء مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة وبحد أقصى خمسة عشر عضوًا عن كل مجلس، للنظر في القضايا التي سبق التوافق على تعديلها في الاتفاق السياسي، والتوصل لصيغ توافقية لمعالجتها، ثم رفعها لمجلس النواب الليبي لاعتمادها وفقًا لما هو منصوص عليه في الاتفاق السياسي الليبي».

وقيام مجلس النواب بـ«إجراء التعديلات الدستورية اللازمة لتضمين الاتفاق السياسي في الإعلان الدستوري، وذلك في إطار معالجة القضايا العالقة كافة في إطار صيغة توافقية شاملة تصدر عن مجلس النواب بعد الاتفاق عليها في إطار اللجنة المشكلة من المجلسين».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات