معيتيق: تداعيات إغلاق خط الغاز المغذي لمحطة كهرباء الزاوية شديدة الوطأة على المواطنين

القاهرة - بوابة الوسط |
نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق (أرشيفية:الإنترنت) (photo: )
نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق (أرشيفية:الإنترنت)

أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني المكلف، أحمد معيتيق، أن إغلاق خط الغاز المغذي لمحطة كهرباء الزاوية سيؤدي إلى فقد جزء كبير من إنتاج المحطة، وسيضاعف من معاناة المواطنين في مدن عديدة من بينها الزاوية، ومدن منطقة ورشفانة، وسيؤدي إلى تداعيات سلبية شديدة الوطأة على المواطنين.

وقالت إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على موقع «فيسبوك»، اليوم الأربعاء، أن معيتيق شدد على ضرورة أن تعمل الأطراف ذات العلاقة «على سرعة حل هذه المشكلة والفتح الفوري للصمام» المغذي لمحطة كهرباء الزاوية.

ودعا معيتيق إلى ضرورة تغليب مصلحة الوطن العليا، واضعًا الجميع أمام مسؤولياتهم الوطنية، مشيرًا إلى أن أية مطالب يمكن تقديمها لجهات الاختصاص لبحثها واتخاذ الإجراء المناسب حيالها.

وجاءت تصريحات معيتيق خلال اجتماعاته، يوم أمس الثلاثاء، مع أعضاء في مجلس النواب وحكماء ومشايخ وأعيان في كل من مدينة الزاوية، ومنطقة ورشفانة بحضور وزير الحكم المحلي، ومسؤولين بالشركة العامة للكهرباء لبحث موضوع إغلاق صمام خط الغاز في منطقة بئر ترفاس المغذي لمحطة كهرباء الزاوية.

واطلع معيتيق خلال الاجتماع على نتائج اجتماع رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء عبدالمجيد حمزة في الزاوية، اليوم الأربعاء، مع عدد من أعيان وحكماء وأعضاء مجلس شورى مدينة الزاوية، والذي شرح تداعيات إغلاق الصمام الفنية والمالية، محذرًا من وقوع إظلام تام في المنطقة الغربية.

وقالت إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزاراء إن رئيس الشركة العامة للكهرباء عبدالمجيد حمزة أوضح أن محطة كهرباء الزاوية «تعمل الآن بالوقود السائل الموجود بخزاناتها الاحتياطية، مؤكدًا أنه لا يكفي لتشغيل المحطة بضعة أيام».

وأكدت إدارة الإعلام والتواصل أن المجتمعين «اتفقوا على جملة من الإجراءات التي سيبدأ تنفيذها فورًا لحل هذه المشكلة خلال 24 ساعة». مشيرة إلى أن شركتي الزاوية لتكرير النفط والبريقة لتسويق النفط قامتا أمس الثلاثاء بتأمين كميات إضافية من الوقود جرى ضخها للمحطة.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات