«شورى ثوار بنغازي»: تنظيم «داعش» خذلنا وانسحابه أربكنا

القاهرة - بوابة الوسط |
شعار مجلس شورى ثوار بنغازي «الجناح الإعلامي». (تويتر) (photo: )
شعار مجلس شورى ثوار بنغازي «الجناح الإعلامي». (تويتر)

عبر مجلس «شورى ثوار بنغازي» عن ذهوله من انسحاب قوات تنظيم «داعش» من حي الصابري والعمارات الصينية في مدينة بنغازي، طالبًا النجدة، ومؤكدًا أنه في محنة.

حيث أصدر مجلس شورى ثوار بنغازي بيانًا الثلاثاء، حمل رقم 56، أكد فيه أن انسحاب مقاتلي «داعش» من العمارات الصينية والصابري سبب «شيئًا من الإرباك لمجلس شورى ثوار بنغازي».

ووصف مجلس «شورى ثوار بنغازي» انسحاب قوات تنظيم «داعش» من حي الصابري والعمارات الصينية في مدينة بنغازي بـ« الخذلان».

كما طلب المجلس النجدة والنفير «في هذه المحنة» ممن سماهم بـ«أهلنا المسلمين»، متوعدًا باستدراج جنود الجيش الليبي في مواقع تكون لهم فيها المعرفة والخبرة، معتبرًا عمليات الجيش الليبي في بنغازي محاولة «يائسة للقضاء على المجاهدين» في مدينة بنغازي، وفقًا لبيانهم.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات