جريدة كندية: حفتر قد يكون «الرجل المناسب» في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط: (ترجمة: هبة هشام) |
قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر (الإنترنت) (photo: )
قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر (الإنترنت)

قالت جريدة «ذا كرونيكال هيرالد» الكندية إن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر قد يكون «الرجل المناسب حاليًا لإنهاء الأزمة وتوحيد ليبيا»، مضيفة أنه على كندا تتبع خطى الحكومة الروسية ودعم خليفة حفتر لحل الأزمة الراهنة في البلاد.

وذكرت الجريدة في تقرير نشرته، الأحد، أن خليفة حفتر هو «القوة الوحيدة الموجودة حاليًا القادرة على توحيد وتأمين ليبيا، رغم خلافه الواضح مع حكومة الوفاق الوطني في طرابلس التي تحظى بدعم الأمم المتحدة».

وأضافت: «إذا كانت كندا تسعى خلف مهمة عسكرية ناجحة في ليبيا، فعليها النظر في تتبع خطوات روسيا في دعم خليفة حفتر». وأوضحت أن «اندفاع الحكومة الكندية والمشاركة في حملة حلف شمال الأطلسي (ناتو) العسكرية في ليبيا لإطاحة معمر القذافي خلقت فراغًا كبيرًا في السلطة في البلاد أخطر من التهديد الذي كان يمثله معمر القذافي نفسه».

وقالت «ذا كرونيكال هيرالد» أيضًا إن «حفتر قد لا يكون الاختيار الأفضل» لكنه «الحل المناسب في الوقت الحالي لمواجهة الفوضى وحالة عدم الاستقرار التي خلقتها كندا و(ناتو) في ليبيا على مدار الخمس السنوات الماضية».

وتناولت الجريدة الكندية حالة الفوضى التي عمت ليبيا خلال الخمس السنوات الماضية، مع انتشار عشرات المجموعات المسلحة التي رفضت تسليم أسلحتها عقب مقتل القذافي، وتوجهت إلى قتال بعضها البعض، وتحولت ليبيا تدريجيًا من «دولة مزدهرة من أكبر منتجي النفط إلى دولة فاشلة».

ولفتت الجريدة إلى انتشار أكثر من ألفين تشكيل مسلح عبر ليبيا، تختلف في المصالح والأهداف وتتقاتل فيما بينها على السلطة ومصادر الثروة، هذا إلى جانب وجود حكومتين متنافستين، إحداهما حكومة الوفاق الوطني في طرابلس المدعومة دوليًا، والأخرى في الحكومة الموقتة في الشرق.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات

التعليقات
  • بواسطة : محمد عبدالغني

    3.01.2017 الساعة 14:36

    ما هي ميزات المشين خليفة حفتر التي لا يراها الليبيين ... لماذا لم تلجأ كندا نفسها للحكومة العسكرية لتوحيد كندا عندما ارادت مقاطعة الكيوبيك #الانفصال