بوتين يبحث مع السيسي الأزمتين السورية والليبية

القاهرة - بوابة الوسط |
الرئيسان المصري عبدالفتاح السيسي والروسي فلاديمير بوتين. (أرشيفية: الإنترنت). (photo: )
الرئيسان المصري عبدالفتاح السيسي والروسي فلاديمير بوتين. (أرشيفية: الإنترنت).

أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحث مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي الأزمتين السورية والليبية ومسألة استئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة.

وقال بيان للكرملين نقلته وكالة «سبوتنيك» الروسية الخميس: «جرى تبادل للآراء حول الوضع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما في ذلك الأزمتين السورية والليبية كما تم التطرق إلى بعض القضايا الحيوية للتعاون الروسي المصري، وقبل كل شيء خطط استئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة».

وشهد الحراك الليبي دفعات جديدة خلال الأيام الماضية، باتّجاه إيجاد مخرج للأزمة السياسية والعسكرية التي تعيشها ليبيا، فيما يستمر السباق بين المسار السياسي لحل الأزمة وتدهور الحالتين الأمنية والاقتصادية في عموم البلاد.

ففي حين جددت روسيا دعمها لجهود الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر الذي زار موسكو في 2 ديسمبر الجاري، أبدى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج استعداده للتعاون مع «جميع الأطراف»، من أجل الخروج بليبيا من أزمتها، وذلك بالتزامن مع نشاط دولي وإقليمي في الاتجاه ذاته.

كما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، خفض الوجود العسكري الروسي في سورية، حيث تشن قواته حملة غارات جوية لدعم النظام في دمشق منذ سبتمبر 2015 وقال بوتين في لقاء مع وزيري الخارجية والدفاع: «أؤيد اقتراح وزارة الدفاع بخفض وجودنا العسكري في سورية»، متابعًا: «لكننا سنواصل دون شك في مكافحة الإرهاب الدولي».

ومع استمرار فترة حظر الطيران الروسي إلى مصر المفروض منذ تحطم طائرة السياح الروس فوق سيناء في أكتوبر 2015، كشف وزير السياحة المصري هشام زعزوع، في حوار مع وكالة «سبوتنيك» الروسية أن خسارة القطاع السياحي المباشرة تقدر بنحو 275 مليون دولار، فضلاً عن التأثير السلبي على المقصد السياحي المصري، وتباطؤ الحجوزات.

وتمثل السياحة الروسية 55% من السياحة القادمة إلى شرم الشيخ، وبالتالي تقدر حجم الخسائر المباشرة مليار جنيه مصري شهريا (125 مليون دولار) بالنسبة لمدينة شرم الشيخ، ومليار و200 مليون جنيه مصري (150 مليون دولار) بالنسبة لمدينة الغردقة السياحية.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات