السيسي: مصر تمضي في طريقها لتصبح دولة تُحترم من الجميع

القاهرة - بوابة الوسط |
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي (photo: )
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، أثناء تدشين مشروع العاصمة الإدارية، إن ما يجري تنفيذه لا يخص العاصمة الإدارية وحدها ولكنه ضمن جيل من المدن الجديدة، مؤكدًا أن إنشاء المدن الجديدة ليس على حساب مشاريع التنمية المستدامة في المدن الأخرى.

وأضاف السيسي، بحسب ما أورده التلفزيون الرسمي المصري، أنه «حين يتحدث أحد عن الأولويات أقول لا أستطيع أن أهتم بقطاع دون قطاع، فلا يمكن أن أهتم بقطاع الصناعة دون التجارة أو أهتم بالمياه دون الكهرباء، ولا أستطيع أن أهتم بمدن دون الصرف الصحي».

وتساءل: «أليس من حقنا أن نحلم أليس من حقنا أن يكون لدينا 13 مدينة بهذا المستوى». مضيفًا: «إننا في السنوات السبع الأخيرة تأخرنا كثيرًا، علاوة على عوامل التأخير في السنين التي سبقتها».

وأكد أن مشروع العاصمة الإدارية لم يكن على حساب تحرك الحكومة في كل المشاريع والأولويات الأخرى، وقال إنه «يسعد بأي نقد من أي شخص يتوافر لديه العلم والإلمام بالموضوع الذى يتحدث فيه وبالتحديات التي تواجهها الدولة حاليًا».

وتابع أنه «يجب ألا يتصدى أحد لمواضيع كموازنة الدولة دون أن يكون ملمًا بكل الأمور ذات الصلة، حيث إن القضايا مترابطة مع بعضها البعض وتؤثر كل قضية في الأخرى، وإلا فإن تصديك لهذا الموضوع سيقلل من حجم الجهد المبذول وسيعطي انطباعًا غير جيد للشعب المصري».

وعقَّب على تحدث البعض عن الأولويات قائلًا: «أؤكد هنا أننا لا نملك تأجيل أي مشروع، فالبلد ينبض بالحياة ومن ثم فلابد أن تنبض أولوياتنا أيضًا بالحياة، ورغم أن كل المؤشرات توضح أننا نتحرك بمعدل عالٍ، ولكنني أرى أننا في أول خطوة لبناء دولة حديثة تحترم من الدول جميعًا، وهو أمر لا يتحقق إلا بالجهد والعرق والتخطيط».

وقال السيسي: «نحن نبني دولة ذات شأن سيتحدث المواطنون بعد سنين طويلة عن حجم التخطيط وتنفيذ المشاريع التي تمت حتى يصبح بلدنا بهذا المستوى، وليس فقط من حيث الشكل ولكن أيضًا من حيث المضمون».
إن فلسفة العمل في العاصمة الإدارية «إحداث تغيير على الأرض».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات