إحباط محاولتين للاستيلاء على ملايين الدولارات بمصر

القاهرة - بوابة الوسط |
مقر البنك المركزي المصري. (أرشيفية:الإنترنت) (photo: )
مقر البنك المركزي المصري. (أرشيفية:الإنترنت)

أعلنت هيئة الرقابة الإدارية في مصر، اليوم الثلاثاء، إحباط عمليتي رشاوى وفساد كادت تكلف خزينة الدولة أكثر من 120 مليون جنيه (زهاء 6 ملايين دولار).

وقالت الهيئة إنها ضبطت أربعة موظفين في مصلحة الجمارك، بينهم ثلاثة مديرين، على خلفية تورطهم مع أحد المستوردين في تزوير وثائق رسمية تثبت قيامه بإعادة تصدير رسائل ملابس وأقمشة وردت للبلاد من جمرك سفاجا بنظام السماح الموقت، خلافًا للحقيقة، وفق «سكاي نيوز».

وأضافت أن ذلك أتاح للمستورد جني مبلغ 8.5 ملايين جنيه تمثل قيمة التأمين والضمان عن الرسالة دون وجه حق، مما أضاع على الدولة مبلغ 25 مليون جنيه تمثل قيمة غرامات واجب سدادها للخزانة العامة. وقررت النيابة المصرية حبس المتهمين على خلفية القضية.

وذكرت هيئة الرقابة الإدارية أيضًا أنها تمكنت من ضبط شخصين «من المتخصصين في الاستيلاء على ممتلكات الدولة» بعد تزويرهما وثائق بغرض للاستيلاء على فيلا «خاصة بإحدى الأميرات بمنطقة المعادي مساحتها 1120 مترًا مربعًا». وتبلغ قيمتها الفيلا «110 ملايين جنيه سبق مصادرتها للدولة لصالح الإدارة العامة للأموال المستردة، وفق الهيئة التي ذكرت أنها من ضمن الممتلكات المصادرة من أسرة محمد علي».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات