الجيش المصري يقبض على «تكفيري شديد الخطورة» بوسط سيناء

القاهرة - بوابة الوسط |
جنود تابعون للجيش المصري. (أرشيفية:الإنترنت) (photo: )
جنود تابعون للجيش المصري. (أرشيفية:الإنترنت)

تمكنت قوة من الجيش المصري من توقيف «أحد العناصر التكفيرية شديدة الخطورة» في عملية أمنية بسيناء، حسب ما كشف الناطق العسكري على صفحته في فيسبوك، اليوم الاثنين.

وقال الناطق، في البيان المنشور على الصفحة: «واصلت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميداني توجيه ضرباتها القاصمة للبؤر الإرهابية وملاحقة العناصر التكفيرية بوسط سيناء». وتمكنت من «القبض على عنصر تكفيري شديد الخطورة، وذلك بعد توفر معلومات مؤكدة عن اعتزامه القيام بعملية إرهابية بإحدى مدن القناة والقيام برصد ومتابعة كافة تحركاته خلال الفترة السابقة، وجار التحقيق معه بواسطة الأجهزة المعنية».

وأضاف أن القوات قبضت أيضًا على «فرد يستقل دراجة نارية أثناء محاولته الهرب من إحدى الكمائن بوسط سيناء وبحوزته مبالغ مالية مشتبه فى توصيلها للعناصر التكفيرية» كما عثرت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث «على عربة دفع رباعي بداخلها كمية من الذخائر وعدد من أجهزة المراقبة التي تستخدمها العناصر التكفيرية»، وفق المصدر نفسه.

ويشن الجيش المصري عمليات أمنية في شمال سيناء ضد الجماعات المتشددة وعلى رأسها جماعة «أنصار بيت المقدس» التي بايعت تنظيم «داعش».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات