«أوبك» قد تعقد اجتماعًا استثنائيًا في مارس لبحث تمديد‭ ‬اتفاق خفض الإنتاج

القاهرة- بوابة الوسط |
وزير النفط الكويتي عصام المرزوق في اجتماع لأوبك. (مارس 2017. رويترز) (photo: )
وزير النفط الكويتي عصام المرزوق في اجتماع لأوبك. (مارس 2017. رويترز)

قال وزير النفط الكويتي عصام المرزوق، اليوم الأربعاء، إن أوبك قد تعقد اجتماعًا استثنائيًا في منتصف مارس المقبل إذا لم تتوصل إلى قرار بشأن تمديد تخفيضات إنتاج النفط حين تجتمع في نوفمبر.

وأضاف المرزوق، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفنزويلي إيولوخيو ديل بينو في الكويت، وفقًا لوكالة «رويترز»، أنه «في الاجتماع المقبل في نوفمبر قد لا نتخذ قرارًا بتمديد الاتفاق وقد نعقد اجتماعًا استثنائيًا في منتصف مارس لهذا الأمر».

واتفقت أوبك وغيرها من كبار المنتجين، ومن بينهم روسيا، في نهاية العام الماضي على خفض إنتاج النفط بنحو 1.8 مليون برميل يوميًا لدعم إعادة توازن السوق. وفي مايو الماضي اتفقت الدول الأعضاء بالمنظمة على تمديد الاتفاق حتى مارس 2018.

وأوضح وزير النفط الكويتي أن الاجتماع الذي ستعقده اللجنة الوزارية لمراقبة التزام الدول باتفاق خفض الإنتاج في فيينا الأسبوع المقبل ستستعرض خلاله البيانات الخاصة بالتزام الدول بخفض الإنتاج في شهر أغسطس الماضي، مضيفًا أنه المنظمة ستشدد على الدول التي لم تلتزم بشكل كامل بضرورة تنفيذ الاتفاق والالتزام به.

ولفت إلى أن هذا الاجتماع ليس معنيًا باتخاذ قرارات بشأن تمديد الاتفاق أو حتى إصدار توصية بذلك، مؤكدًا أن دراسة تمديد الاتفاق من عدمه تتم بطلب من الدول الموقعة على الاتفاق «وحتى الآن لم يتم الطلب من اللجنة الوزارية دراسة تمديد أو عدم تمديد الاتفاق».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات