باربي محجبة تكريمًا للرياضية الأميركية «ابتهاج محمد»

القاهرة - بوابة الوسط |
الرياضية ابتهاج محمد مع دمية باربي محجبة صنعتها
الرياضية ابتهاج محمد مع دمية باربي محجبة صنعتها "ماتيل" تكريما لها (ف ب)

قدمت مجموعة «ماتيل» الأميركية، الاثنين، دمية باربي تكريمًا للاعبة مبارزة الشيش «ابتهاج محمد» التي أصبحت أول رياضية أميركية محجبة تشارك في دورة الألعاب الأولمبية سنة 2016.

وترتدي هذه الدمية بزة اللاعبة وتضع حجابًا وهي أول باربي محجبة من صنع «ماتيل»، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وستطرح للبيع على المنصات الإلكترونية اعتبارًا من العام 2018، بحسب ما كشفت ناطقة باسم المجموعة.

وكتبت ماتيل على صفحتها في «إنستغرام» لجانب صورة لابتهاج محمد وهي تحمل اللعبة: «يسعدنا أن نكرّم ابتهاج محمد بدمية باربي فريدة من نوعها! فابتهاج تشكل مصدر إلهام للنساء والشابات لدفعهن على توسيع الحدود».

وقالت لاعبة مبارزة الشيش التي كرّمها الرئيس الأميركي السابق «باراك أوباما» العام 2016: «عندما أفكر بكل الذي سبقوني في نضالهم ضد التعصب والكراهية، أزداد قناعة بضرورة مواصلة هذا النضال، ليس فقط من أجلي بل من أجل مجتمعي».

وأثارت دمية باربي المحجبة ردات فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، من بينها رسائل مشحونة بالكراهية.

وهذه ليست المرة الأولى التي تكرّم فيها ماتيل الغارقة في صعوبات جمة، رياضية أميركية بدمية على شكلها،فسوّقت العام 2016 دمية باربي للاعبة الجمباز السوداء «غابي دوغلاس».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات